porno.com
الرئيسية » أخبار الحوداث » من بيع كليته إلى التجارة بالأعضاء البشرية.. قصة سفاح شبرا الخيمة وسرقته لأعضاء الأطفال بلا رحمة

من بيع كليته إلى التجارة بالأعضاء البشرية.. قصة سفاح شبرا الخيمة وسرقته لأعضاء الأطفال بلا رحمة

#الدولة_الآن

تقرير: حبيبة عبدالسلام

تعتبر تجارة الأعضاء البشرية مصدر دخل مربح للكثير من المجرمين، كما أنها وباء عالمي ينهش في أمن وأمان المجتمعات الأفراد لتعدد أشكال الجرائم التي ترتكب للتجارة بالأعضاء البشرية، وسادية الطرق التي تنفذ بها، ومثالاً على ذلك قضية شبرا الخيمة التي زلزلت الرأي العام خلال الأيام الماضية.

منذ ما يقرب من “إحدى عشر” عاماً، عندما أصبح “طارق” مشرداً في الشوارع بلا مأوى ولا منزل، حينها بدأ في البحث عن فرصة سهلة لتحقيق للثراء السريع دون النظر عن مدى أخلاقية هذه الفرصة، تعرف “طارق” على”م.ع” إحدى سماسرة الأعضاء البشرية عن طريق موقع (فيس بوك) والمعروف باسم “أبو حمزة”، حينها أقنعه “أبو حمزة” ببيع إحدى كليتيه بمقابل مبلغ “170 ألف” جنيه.

كعادة كل الطرق المحرمة في جني الأموال، فإن المال الذي باع به “طارق كليته قد نفذ سريعاً، وذهب من بين يديه بدون فائدة، فبدأ “طارق” في التفكير في فرصة أخرى للحصول على المال بالطريقة الوحيدة التي يعرفها، وهي بيع أعضاءه البشرية للاستفادة من المبلغ الذي يتحصل عليه مقابلها، فقرر هذه المرة بيع فص من كبده، وبدأ بالفعل في البحث عن سمسار آخر ليسهل عليه العملية.

تبدلت خطة “طارق” على الفور عندما تعرف على “ع.خ”، مصري مقيم بدولة الكويت، والذي دله على طريق التجارة بالأعضاء البشرية، ولكن ليست أعضاءه، بل أعضاء بشرية لأشخاص أخرى يقوم باختطافهم وقتلهم وسرقة أحشائهم بطريقة أبسط ما توصف به أنها وحشية وأبعد ما تكون عن الإنسانية.

كان الضحية لهذا التخطيط الشيطاني الطفل “أحمد” البالغ من العمر “15” عاماً، والذي استدرجه الجاني بحكم معرفته المسبقة له، حيث قام باستدراجه إلى شقة قد قام باستئجارها بمنطقة شبرا الخيمة، وقام بتجريده من ملابسه، كل ذلك بمشاهدة “ع.خ” عن طريقة تقنية محادثة الفيديو، وقام بإخبار “طارق” بالذي يتوجب عليه فعله، وكيفية استخراج الأعضاء البشرية دون أن يقوم بإتلافها.

ورد على لسان الجاني أنه لم يستطع القيام بالعملية في البداية ولكنه لجأ إلى تعاطي المخدرات حتى يتمكن من القيام بفعلته الشنيعة، وقام بالفعل بأخذ جميع أعضاء المجني عليه بتشجيع من “ع.خ” مذكراً له بالثروة الهائلة التي سوف يجنيها من وراء فعلته، ولكن سرعان ما انكشف الجاني بعدما ترك جثة الطفل في الشقة ومعها الأدوات التي استخدمها في تشريح الجثة، وتوصلت التحريات إلى المتهم وتم التحقيق معه لمعرفة تفاصيل جريمته، وتم التوصل إلى المتهم الآخر ، بمساعدة قوات الأمن بدولة الكويت وجار العمل على استكمال التحقيقات وإيقاع أقصى عقوبة على المتهمين.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ضبط شخص بالقاهرة لقيامه بالنصب والاحتيال على المواطنين

#الدولة_الآنكتبت تريزا حشمت تمكنت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية من ضبط شخص بالقاهرة لقيامه بممارسة نشاط ...

youporn