porno.com
الرئيسية » تحقيقات وحوارات » مابين الشباب المناضل وغيره..فجوه من السعي لابد من إدراكها

مابين الشباب المناضل وغيره..فجوه من السعي لابد من إدراكها

#الدولة_الآن

“محمد إسماعيل” نموذجاً للشباب المصري المكافح

كتب: هشام عامر

دائماً يسعي الشباب للوصول إلي أهدافهم المرجوة، بالسعي الدائم والتخطيط، وشتان بين الشباب المكافح والمناضل وغيره من عديمي الطموح والرغبه في الوصول، ولكن يوجد في وطننا كثيرا من النموذج الأول وهو المناضل، ولا نرجو من الآخر التواجد لأنه عديم الفائده لنفسه ولوطننا الحبيب.

ولعلي أذكر من هذا النموذج الشاب المناضل “محمد أيمن إسماعيل” وهو شاب مصري ممثل، ولد بالقاهرة في “13” من ديسمبر عام “1995”، حيث حصل على ليسانس الحقوق من جامعة حلوان، ونظراً لما يعلوا أُفقه من طموح عمل في مجال الإعلام، ثم انتقل بعد فترة قصيرة للعمل في مجال التمثيل.

والجدير بالذكر، أنه خلال تلك الفترة كان يتردد على مكاتب الإنتاج على أمل إيجاد فرصة للعمل في السينما، إلي أن صادفه الحظ اليسير، والتقى بالمخرجة الكبيرة “إيناس الدغيدي”، فأبدت إعجابها بموهبته، وأعطته دورًا صغيرًا في مسلسل (عائلة الحاج نعمان).

وفي سياق متصل، واصل “محمد” في العمل علي تحقيق حلمه، فذهب لدراسة التمثيل بجدية في عدة ورش عمل، وفاز بأول بطولة سينمائية في فيلم (Teenage Notes)، وواصل بعدها أدواره السينمائية، واستطاع أن يحقق له جمهورًا كبيرًا من خلال أفلام آخري مثل فيلم حامل اللقب وغيره من الأعمال التي شارك بها، هذا نموذجاً لشباب مصر المكافح ويمثل ذلك الكثير والكثير ولعلهم ينتظرون الفرصه، لكن الفرصه لا تُنتظر بل تأتي لمن يسعي لها.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إلى الطائفة التي لن تقرأ مقالي!!

#الدولة_الآنبقلم: أحمد العش قال عنترة: (سكتُّ فَغَرَّ أعْدَائي السُّكوتُ ** وَظنُّوني لأَهلي قَدْ نسِيتُ وكيفَ ...

youporn